قناة صدى البلد البلد سبورت صدى البلد جامعات صدى البلد عقارات Sada Elbalad english
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل

وزارة جديدة.. مطلب برلماني لدعم الاقتصاد تزامنا مع مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي

 محمد بدراوي عضو
محمد بدراوي عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب

أكد محمد بدراوي عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أن مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي له أهمية كبرى في دفع النمو الاقتصادي بمصر خصوصا في إطار العلاقات القوية بين مصر والاتحاد الأوروبي، فالاتحاد هو الشريك الأكبر لمصر والداعم الاول للاقتصاد المصرى.

 الاتحاد الأوروبي داعم حقيقي للاقتصاد المصرى

وأضاف “بدراوي” في تصريح خاص لـ"صدى البلد"، أن الاتحاد الأوروبي داعم حقيقي للاقتصاد المصرى، فقد أقر حزمة كبيرة من التمويل للاقتصاد المصرى تقترب من 9 مليارات يورو، ومن المفترض أن يبدأ المؤتمر في تفعيل هذا التمويل عن طريق تحقيق الادوات التي تسمح بتوزيع هذا التمويل على الدولة والقطاع الخاص والحكومة والطاقة النظيفة وغيرها.

وأوضح عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أن  الاستثمار هو افضل وسيلة لدفع النمو والبديل الحقيقي عن الاقتراض، مؤكدًا على أهمية دفع الاستثمار الاجنبي المباشر للامام ووضع هذا الملف على رأس اولويات الحكومة الجديدة.

وشدد النائب محمد بدراوي على أهمية تغير نمط الاستثمار في مصر خاصة المباشر والارقام الموجودة “ مليار دولار للاستثمار المباشر” قليلة جدا بالنسبة لدولة كبرى مثل مصر خصوصا كونها مرتكزة على الطاقة والبترول.

وأشار عضو مجلس النواب الي أنه من أوائل النواب الذين طالبوا بأهمية وجود وزارة خاصة للاستثمار في مصر ولم يكن راضيا عن عدم وجودها، حيث ان مصر تحتاج لوزارة للاستثمار واخرى للاقتصاد او واحدة تجمع بين الاثنين، قائلا:" غير معقول عدم وجود وزارة لملف من أهم ملفات الدولة وهو الاستثمار.. فالاستثمار يعني العمل".

وطالب بدراوي بأهمية تفعيل دور السفارات المصرية والقنصليات والتبادل التجاري الموجود بالسفارات، متابعا:"نحتاج من كل وزارة ان يكون لديها أهداف اقتصادية  داخل كل وزارة وتارجت تسعى لتحقيقه ويكون هذا الهدف نوعيا وكميا وماليا يحقق ايرادات اقتصادية داخل كل وزارة وكل محافظة من محافظات مصر مما يؤدي الي انتعاش الاقتصاد المصرى ".

وعن هدف مصر من المؤتمر الاستثمار المصرى الأوروبي، قال النائب إن المؤتمرات معنية بإيضاح الصورة أمام المستثمرين وتوقيع مذكرات تفاهم والأهم هو تحويل هذه المذكرات الي عقود عمل وفرص حقيقية علي أرض الواقع. 

جدير بالذكر دعوة الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء رؤساء الشركات الفرنسية للمشاركة فى مؤتمر الاستثمار المصري- الأوروبي المشترك الذى ستستضيفه القاهرة على مدار يومى 29 و30 يونيو الجارى، برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وأورسولا فون دير لاين، رئيسة المفوضية الأوروبية، معربًا عن تطلعه إلى أن يكون المؤتمر فرصة مهمة لمزيد من التعاون بين الشركات المصرية والفرنسية فى مختلف القطاعات.

-