صدى البلد
رئيس التحرير

دراسة: التمارين الرياضية تقلل من الإصابة بأمراض القلب

أهمية ممارسة التمارين
أهمية ممارسة التمارين الرياضية

ممارسة التمارين الرياضية أمر ضروري للحفاظ على الصحة العامة، وتجنب الإصابة بالعديد من الأمراض. وقد توصلت دراسة علمية أجريت مؤخرا من قبل باحثون صينيون، إلى أن القيام بالتمارين الرياضة دفعة واحدة في عطلة نهاية الأسبوع أو توزيعها على مدار الأسبوع لا يحدث فرقًا من حيث الفوائد الصحية.

 

أهمية ممارسة التمارين الرياضية



وأفاد الباحثون المشرفون على الدراسة، ان ممارسة التمارين الرياضية مرة واحدة أسبوعيا، لم يحدث أى إختلاف في الفوائد للجسم مقارنة بالأشخاص الذين يمارسون التمارين الرياضية بإنتظام، وفقا لما نشر في صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.


 



وقام الباحثون بتقييم مجموعة من المشاركين وصل عددهم إلى 350،978 بالغًا ، كان متوسط ​​أعمارهم 41 عا، والذين حصلوا على 150 دقيقة من التمارين المعتدلة كل أسبوع ، مثل : المشي السريع أو السباحة أو ركوب الدراجة أو 75 دقيقة من النشاط البدني القوي.

وقام الباحثون بمتابعة المشاركين ومستويات نشاطهم البدني بين عامي 1997 و2013، ثم تم تقسيمهم على ما إذا كانوا قد مارسوا 150 دقيقة من التمارين أسبوعيًا في يوم إلى يومين ، أو ثلاثة أيام أو أكثر ، أو لم يمارسوا هذا القدر من التمارين على الإطلاق.

 

أهمية ممارسة التمارين الرياضية


وأوضح الباحثون، إنه لم يتم العثور على اختلافات كبيرة في معدل الوفيات بين المحاربين في عطلة نهاية الأسبوع والأشخاص الذين قاموا بممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم .

وأشار الباحثون، إلى أن المقدار التراكمي للدقائق النشطة أكثر أهمية من وقت حدوث التمرين بالفعل؛ حيث إن النتائج مهمة للأشخاص الذين لديهم فرص أقل لممارسة النشاط البدني اليومي أو المنتظم خلال أسبوع عملهم.

وقالت جوان وايتمور ، ممرضة القلب في مؤسسة القلب البريطانية (BHF)، أنه تشير نتائج الدراسة إلى أنه عندما يتعلق الأمر بممارسة التمارين الرياضية ، لا يهم متى تمارسها، حيث أن ممارسة أى نشاط بدني يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية، مثل : النوبات القلبية والسكتة الدماغية.