صدى البلد
رئيس التحرير

طفرة كبيرة يشهدها قطاع المستشفيات الجامعية.. ودور فاعل في إنهاء قوائم الانتظار .. والتعليم العالي: زيادة عدد المرضى المترددين إلى 20 مليون سنويا

المستشفيات الجامعية
المستشفيات الجامعية

التعليم العالي:

طفرة كبيرة يشهدها قطاع المستشفيات الجامعية خلال فترة تولي الرئيس السيسي

زيادة عدد المستشفيات الجامعية إلى 120 مستشفى عام ٢٠٢٢

زيادة عدد المرضى المترددين على المستشفيات الجامعية إلى ٢٠ مليون مريض عام ٢٠٢١

دور فاعل للمستشفيات الجامعية في إنهاء قوائم الانتظار

تسعى وزارة التعليم العالي على مدار السنوات الماضية إلى إحداث تطوير كبير في المستشفيات الجامعية ، وتوفير خدمات جديدة للمواطنين بشكل مستمر .

ومن جانبه قال الدكتور عادل عبدالغفار المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة التعليم العالي، إن التقرير أشار إلى أن عدد المستشفيات الجامعية شهد تطورا كبيرا ، حيث بلغ عام ٢٠١٤ ٨٨ مستشفى، بينما وصل إلى ١٢٠ مستشفى عام ٢٠٢٢، بزيادة قدرها ٣٢ مستشفى، وذلك بتكلفة ١٩,٥ مليار جنيه.

وأضاف "عبد الغفار" أن عدد المرضى المترددين على المستشفيات الجامعية، ارتفع عام ٢٠٢١ ليصل إلى (٣ مليون) مريض طوارئ سنويًا، بزيادة قدرها مليون مريض طوارئ.

وأشار إلى أن المستشفيات الجامعية تقوم بدور رائد على مستوى التعليم الطبي واكتساب الخبرة العملية، فضلاً عن مساهمتها بالتعاون مع وزارة الصحة فى تقديم الخدمات الصحية والعلاجية للمواطنين، لافتًا إلى دورها البارز والمهني فى الجراحات المُعقدة التى تستفيد بخبرات أساتذة الجامعات فى التخصصات الطبية الدقيقة.


قال الدكتور حسام عبدالغفار أمين المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية، حول التطورات التي شهدها قطاع المستشفيات الجامعية خلال السنوات الماضية، إنه قد شهدت وزارة التعليم العالي، خلال الفترة من ٢٠١٤ إلى ٢٠٢٢ العديد من الإنجازات المتميزة في مختلف القطاعات والميادين، ولعل من أهمها قطاع "المستشفيات الجامعية"، وأعمال التطوير التى شهدتها تلك المستشفيات خلال السنوات الثماني الماضية.


وأوضح أن هذه التطورات تمت على قدم وساق وفق الخطة الإستراتيجية الشاملة التي تتبناها الدولة لدعم وتطوير المستشفيات الجامعية، وفى ضوء توجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بأهمية تسريع وتيرة ما يتم بذله من جهود لتطوير منظومة الصحة في مصر، وتطوير القدرات المادية والبشرية العاملة في هذا القطاع الحيوي بما يساهم في تحسين الخدمة الطبية المقدمة إلى المواطنين، والارتقاء بمستوي الرعاية الصحية التي يتلقونها.

وقال محمد أحمد أحد المواطنين، أن المستشفيات الجامعية حدث بها تطور كبير وملحوظ على مدار الفترة الماضية، وأصبحت الخدمة العلاجية للمواطنين أكثر تطورا .

وأوضح أحمد مجدي أن المستشفيات الجامعية أصبحت أكثر راحة للمواطنين وتتوافر بها جميع التخصصات للمرضى، وتقدم لهم الخدمات المختلفة.

بينما كان قد أكد الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أن منظومة التعليم العالي والبحث العلمي خلال السنوات الثمانية الماضية لحكم السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، شهدت تطورات كمية ونوعية غير مسبوقة، خلال الفترة من 2014 وحتى 2022.


وفي هذا الإطار، استعرض الدكتور خالد عبدالغفار تقريرًا حول التقدم الملموس الذي تشهده منظومة التعليم العالي والبحث العلمي، خلال عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية.


وفيما يتعلق بالمُستشفيات الجامعية، وفي إطار الارتقاء بالمنظومة الصحية لتحسين الخدمات المُقدمة للمواطنين، فقد زاد عدد المُستشفيات الجامعية من (89) عام 2014 إلى (120) عام 2022، بنسبة قدرها (35%)، لتصبح إضافة قوية لمنظومة الرعاية الصحية في مصر.

كما أكد المتحدث الرسمي ان البحث العلمي شهد هو الآخر تطورًا ملحوظًا، فقد زاد عدد الأبحاث المنشورة دوليًا من (15000) بحث عام 2014 إلى (38651) بحثًا عام 2022، وتقدمت مصر في مؤشر الابتكار العالمي 11 مركزًا، واحتلت المرتبة الأولى إفريقيًا في مؤشر المعرفة العالمي عام 2021، حيث حصلت مصر على المركز (53) على مُستوى 154 دولة.