قناة صدى البلد البلد سبورت صدى البلد جامعات صدى البلد عقارات Sada Elbalad english
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل

انفراد.. تحريات الأمن الوطني في أخطر قضايا تهريب الدولار للخارج

الدولار
الدولار

كشفت تحريات قطاع الأمن الوطني تفاصيل سقوط خلية تهريب الدولار، المتهم فيها 35 شخصا بينهم رجال أعمال وأصحاب شركات في تمويل الإرهاب، في القضية رقم 1677 لسنة 2024 جنايات المقطم، المقيدة برقم ٤٤ لسنة ٢٠٢٤ كلي جنوب القاهرة، المقيدة برقم ٢٧٤١ لسنة ٢۰۲۱ حصر أمن الدولة العليا، المعروفة إعلاميا بـ «خلية تهريب الدولار».

تحريات الأمن الوطني عن خلية تهريب الدولار للخارج

وينفرد موقع صدى البلد بنشر نص تحريات الأمن الوطني عن خلية تهريب الدولار للخارج، بقصد تحقيق الإضرار بالأمن القومي والحاق الضرر بالأموال والاقتصاد القومي، حيث تبين من التحريات أن المتهمين ارتكبوا سلوك التعامل في النقد الأجنبي دون ترخيص وقاموا بنقله لخارج البلاد قاصدين الإضرار بالاقتصاد القومي والأمن القومي للبلاد في الداخل.

وقالت تحريات قطاع الأمن الوطني عن خلية تهريب الدولار للخارج، أن قيادات الجماعة الهاربين في الخارج قاموا بعقد عدة لقاءات تنظيمية اتفقوا خلالها على مخطط عدائي اعتمدوا فيـه علـى محورين لتحقيق الجماعة الإرهابية لتحقيق أعمال تمويل لعناصر الجماعة وتهريب للنقد الأجنبي بما يضر بالاقتصاد القومي.

الدولار

الأمن الوطني يكشف أخطر مخطط لتهريب النقد الأجنبي للخارج

وتابعت تحريات الأمن الوطني، أن محوري المخطط أولهما قائم على توفير الأموال للجماعة داخل البلاد عبر ضخ الأموال والإتجار بالنقد الاجنبي خارج السوق المصرفي؛ ونقل الأموال الناتجة عن تلك الأنشطة لعناصرها بالداخل وتقريب النقد الأجنبي للخارج وإجراء عمليات غسل للأرباح الناتجة عن تلك التعاملات عبر استثمارها بعدد من الشركات الغير المرصودة أمنيا العاملة بمجالات الدعاية والاعلان والمقاولات، وذلك بهدف توفير الدعم المالي المستمر لتمويل العمليات العدائية لأعضاء الجناح المسلح وتنفيذ الأعمال الإرهابية قبل مؤسسات الدولة والقائمين عليها والإضرار بنظام الاقتصاد الوطني.

وأكملت تحريات الأمن الوطني التي ينفرد موقع صدى البلد بنشرها، أن المحور الثاني قائم على بث الأخبار والإشاعات الكاذبة عبر المنصات الإعلامية للجماعة عبر تكليف أعضاء اللجان الإعلامية المركزية بالداخل بإنشاء عدة شركات للدعاية والإعلان تُتخذ ستاراً لإجراء أعمال المونتاج للمواد الإعلامية الخاصة واستغلال منصاتها الإعلامية بشبكة المعلومات الدولية وصفحاتهم الشخصية وإعداد لقاءات مرئية مع عدد من المرتبطين بهم وآخري مع عوام الناس وإدخال التعديلات عليها والادعاء على خلاف الحقيقة بتدهور الأوضاع داخل البلاد وفشل مؤسسات الدولة في إدارة شئونها.

الدولار

نص تحريات الأمن الوطني بقضية تهريب النقض الأجنبي

بالإضافة لقيام المتهمين في خلية تهريب الدولار، بمحاولة إظهار الجهاز الأمني والقائمين عليه بإتيان أفعال القتل خارج اطار القانون تحفيزا للمواطنين تجاه النظام القائم و مؤسسات الدولة والدفع بهم في تجمهرات يتخللها تنفيذ عمليات عدائية وصولا لإشاعة الفوضى بالبلاد تحقيقاً لأغراضها من إخلال بالنظام العام ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها للإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي والأمن القومي بها بغية إسقاط نظامها القائم.

وشرح قطاع الأمن الوطني أن القيادات عرف من بينهم أحمد خضري حسن خلوي، وبهجات أحمد السيد قشلان، ومحمد سعيد محمود، وعبدالرؤوف علي البربري، وعادل إبراهيم عبد الحميد، وعبد الكريم محمد تاج الدين، وعبد القوي محمد عبد القوي الشنواني، ومختار محمد عطوه على، وأنهم نفاذا لتلك المخططات اضطلع أعضاء الجماعة في تنفيذه كتكليفات قياداتها.

الدولار

الأمن الوطني: رجال أعمال واصحاب شركات خططوا للإضرار بالاقتصاد

وكشف قطاع الأمن الوطني أن المتهمين مشاركين للقيادات في تنفيذ مخطط تهريب الدولار، وتنفيذا لمخطط الجماعة الإعلامي أسس المتهمين الأول والتاسع شركة ريفيجن الإعلامية بإحدى الدول علاوة على تأسيس آخر داخل البلاد شركة اسباير برودكشن للدعاية والإعلان بمعاونه المتهمين واضطلاعهم بإعداد برنامجين تحت مسمى برلمان الشعب وآخر باسم مخيم رابعة وإذاعتهما عبر المنصات الإعلامية للجماعة.

وأنه في إطار مخطط الجماعة للإضرار بالاقتصاد الوطني للبلاد اضطلع المتهم شريف عبدالسلام بجمع وتلقي النقد الأجنبي بمعاونه كل من المتهمين محمود حسام وعبدالمنعم الشنواني، ومصطفى عبدالفتاح وعبدالله رجب ومحمد حميدة، واضطلاع المتهمين بدر جمعة ومحمد البربري وأحمد حامد غالي وعماد فكري البربري، وأحمد مصطفى حامد وفتح الله سليم وأحمد حجوج، كتكليفات قيادي الجماعة المتهم بهجات قشلان بجمع النقد الأجنبي من البلاد، وتولى نقلها المتهم محمد عبدالمنعم البربري للمتهم شريف عبدالسلام لتهريبه خـارج البلاد عبر المرتبطين به.

وأضافت تحريات قطاع الأمن الوطني التي ينفرد موقع صدى البلد بنشرها عن خلية تهريب الدولار، تمكن عدد من قيادات الجماعة من التصرف في الأموال الصادر في شأنها قرارات بالتحفظ عليها بتاريخ سابق لصدورها بمعاونة متهمين آخرين، إذ اضطلعوا بتسليم حصيلتها لمتهم لتولى تهريبها إليهم خارج البلاد عقب استبدال مقابلها بالنقد الأجنبي من متهمين آخرين مع علمهم بأغراض الجماعة، وان تلك الجماعة اعتمدت في تمويلها على أموال تلقها المتهم شريف عبدالسلام عبر اتخاذه من شركته ستار لتمويل اللجنة الإعلامية المركزية بالبلاد ومـا وفره قياديا الجماعة عبدالرؤوف عبدالمنعم البربري، ومختار محمد عطوه على متولى.

-