الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

قبل بدء المرحلة الثانية..

هل يواجه التأمين الصحي الشامل قصورًا تشريعيا؟ برلمانية توضح

إيرين سعيد، عضو لجنة
إيرين سعيد، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب

ثمنت النائبة إيرين سعيد، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، تصريحات الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية والمشرف العام على مشروعي التأمين الصحي الشامل وحياة كريمة بوزارة الصحة، عن دخول 10 مستشفيات جديدة ومجمع الفيروز الطبي الخدمة خلال افتتاحات 30 يونيو القادم لزيادة إتاحة وجودة الخدمات بمحافظات المرحلة الأولى لتطبيق نظام التأمين الصحي الشامل "بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية، جنوب سيناء، أسوان، السويس".

 

وأكدت “سعيد” أن ملف التأمين الصحي الشامل، أحد أبرز الملفات التي توليها الدولة المصرية اهتماما بالغا، نظرا لارتباطه بصحة 100 مليون مواطن.

 

لا يفوتك||

 

وقالت النائبة، في تصريحات خاصة لـ "صدى البلد"، إن المشروع في غاية الأهمية، لكنه يتطلب إشراك القطاع الخاص، ومزيدا من التدريب والكفاءات.

وطالبت عضو صحة البرلمان بإجراء تعديل تشريعي بالقانون لضم الخدمات الإسعافية والنفسية، لافتة إلى أن هناك  قصورا تشريعيا،  فعلى الرغم من أهمية وجود قانون التأمين الصحي الشامل، إلا أنه في حاجة للتعديل من أجل رفع الجودة والوصول لأقصى درجات رضا المواطن وأمان الخدمة الصحية.

وأضافت أن القانون في حاجة للمكملات حتى تكون هناك خدمة صحية شاملة، ولا سيما أن الأمر يطبق للمرة الأولى بهذا الشمول على الأرض.


-