الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

استقرار العقود الآجلة للأسهم الأمريكية بعد هبوط مؤشر S&P500 للجلسة الرابعة على التوالي

صدى البلد

استقرت العقود الآجلة للأسهم الأمريكية بعد أن سجل مؤشر S&P 500 ومؤشر Nasdaq خسائر لليوم الرابع على التوالي. 

وارتفعت العقود الآجلة المرتبطة بمؤشر S&P 500 بنسبة 0.04%، في حين ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر Nasdaq 100 بنسبة 0.1%. لم تتغير العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلا قليلاً.

وخلال التعاملات الممتدة، انخفض سهم Equifax لمكتب الائتمان بنسبة 6.4% وسط توجيهات مخيبة للآمال للربع الثاني والتي جاءت أقل من تقديرات وول ستريت. وانخفضت أسهم Las Vegas Sands بنسبة 2.3% بعد أن تجاوزت إيرادات الربع الأول توقعات المحللين بفارق ضئيل.

واجهت أسهم شركات التكنولوجيا صعوبات ، حيث سجل مؤشر S&P 500 ومؤشر Nasdaq المركب الجلسة الخاسرة الرابعة على التوالي.

سحبت Nvidia كلا المؤشرين للأسفل، حيث انخفض أداء الذكاء الاصطناعي بنسبة 4% تقريبًا. وانخفض مؤشر داو جونز المكون من 30 سهمًا للجلسة السابعة خلال ثمانية جلسات.

يضيف تراجع السوق إلى الربع الثاني الأكثر صعوبة في وول ستريت. انخفضت جميع المؤشرات الرئيسية الثلاثة حتى الآن في أبريل، في تناقض صارخ مع أداء السوق الأقوى من المتوقع الذي شهدناه في الربع الأول. كما أغلقت مؤشرات داو جونز وستاندرد آند بورز 500 وناسداك دون المتوسطات المتوقعة لمدة 50 يومًا.
 

قال جيسون هانتر، رئيس الإستراتيجية الفنية في بنك جيه بي مورجان، لشبكة CNBC: "كان الدعم الأولي لمؤشر S&P عند هذا الانهيار هو 5000 أو أقل بقليل". "السؤال الآن هو هل يتطور الارتداد من هناك... وإذا حدث ذلك، فهل سيكون قادرًا على العودة فوق مستويات الانهيار - المتوسط المتحرك لمدة 50 يومًا، المنطقة التي اخترق منها الفجوة؟" وقال إنه يشاهد المستوى 5150 إلى 5200 لمؤشر S&P 500 كمقاومة رئيسية.


-