قناة صدى البلد البلد سبورت صدى البلد جامعات صدى البلد عقارات Sada Elbalad english
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
طه جبريل

بعد اكتساحها الشوارع.. أمريكا بصدد حظر السيارات الكهربائية| ما السبب؟

السيارات الكهربائية
السيارات الكهربائية الصينية

دعا رئيس لجنة البنوك في مجلس الشيوخ، السيناتور «شيرود براون» الرئيس جو بايدن إلى حظر واردات السيارات الكهربائية المصنوعة في الصين إلى الولايات المتحدة.

وقال براون: "السيارات الكهربائية الصينية تشكل تهديدًا وجوديًا لصناعة السيارات الأمريكية".

تعتبر تصريحاته الأقوى حتى الآن من قبل أي مشرع أمريكي بشأن هذه المسألة، بينما دعا آخرون إلى فرض رسوم جمركية عالية لمنع السيارات الكهربائية الصينية من دخول البلاد.

في شهر فبراير، أعلن البيت الأبيض عن فتح تحقيق في ما إذا كانت السيارات الصينية تشكل خطرًا على الأمن القومي.

وقال براون في فيديو على منصة التواصل الاجتماعي X، المعروفة سابقًا باسم تويتر: "لا يمكننا السماح للصين بجلب الغش المدعوم من قبل الحكومة إلى صناعة السيارات الأمريكية".

يسعى براون، الذي ينتمي إلى الحزب الديمقراطي ويمثل ولاية أوهايو الغنية بصناعة السيارات، إلى الفوز بولاية رابعة في انتخابات نوفمبر.

 

السيارات الصينية تهدد أمريكا

وفي شهر فبراير، قال الرئيس جو بايدن إن سياسات الصين "قد تغمر سوقنا بسياراتها، مما يشكل مخاطر على أمننا القومي"، و"لن أسمح بذلك أثناء فترة ولايتي".

يمكن أن تفرض واشنطن قيودًا بسبب مخاوف من أن التكنولوجيا في السيارات الصينية يمكن أن تجمع كميات كبيرة من البيانات الحساسة عن سائقيها وركابها، كما حذر البيت الأبيض.

وأضاف أن السيارات المتصلة بالإنترنت "تستخدم بانتظام كاميراتها ومستشعراتها لتسجيل معلومات مفصلة عن البنية التحتية في الولايات المتحدة؛ والتفاعل مباشرة مع البنية التحتية الحرجة؛ ويمكن التحكم فيها أو تعطيلها عن بُعد".

تعتبر الصين أكبر منتج للسيارات في العالم وتتنافس مع اليابان لتكون أكبر مصدر للمركبات.

ومع ذلك، فإن عدد السيارات الصينية على الطرق الأمريكية قليل للغاية نظرًا لأن الولايات المتحدة تفرض حاليًا رسوما.


-