الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

بدون أدوية .. 6 علاجات للأسنان الحساسة

الأسنان الحساسة
الأسنان الحساسة

الأسنان الحساسة حالة مزعجة وغير محتملة، وكذلك للثة وتنشأ لأسباب مختلفة، وهناك أسباب متعددة لحساسية الأسنان بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر أمراض اللثة، والتسوس.

وعادة، يرتبط الألم بتهيج الأسنان، وهي الطبقة الموجودة أسفل المينا والتي تتكون من قنوات صغيرة تتصل بالنهايات العصبية، مما يخلق مستوى مرتفعًا من الحساسية في السن،  يتم تحفيز الأعصاب الموجودة في جذر العاج عندما تتلامس المواد الغذائية شديدة الحرارة أو البرودة أو الحمضية وتسبب عدم الراحة.

وللتغلب على حالة الأسنان المؤلمة، هناك العديد من العلاجات لتقليل الألم الناتج عن الأسنان الحساسة.

-معجون الأسنان المزيل للحساسية

تحتوي معاجين الأسنان هذه المصممة خصيصًا للأسنان الحساسة على نترات البوتاسيوم أو الفلورايد القصديري لسد الأنابيب العصبية وتقليل الألم. ومع ذلك، وبالنظر إلى الآثار الجانبية المحتملة مثل التهيج وتغييرات الذوق، فإن التحول إلى البدائل الطبيعية يمكن أن يكون خيارًا أكثر حكمة، إن اختيار معاجين الأسنان الطبيعية الغنية بطين البنتونيت والقرنفل والعنج وأوراق الجوافة يمكن أن يقلل الحساسية بأمان. على وجه الخصوص، فإن الفوائد المطهرة للقرنفل تجعل هذه التركيبات الطبيعية طريقة مفضلة وأكثر فعالية لتخفيف الحساسية بشكل دائم.


-تمشيط لطيف

وفقًا للدكتورة نيها تشابرا، المؤسس المشارك لشركة البنتونيت، “يمكن أن يؤدي التنظيف العنيف بالفرشاة إلى الإضرار باللثة وتآكل المينا، مما يؤدي إلى انحسار اللثة ومشاكل محتملة في الأسنان. 

يجب على الأشخاص ذوي الأسنان الحساسة التفكير في استخدام فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة وتنظيف الأسنان بلطف بحركة دائرية، مما يضمن تنظيفًا شاملاً للأسنان، ومن خلال استخدام فرشاة أسنان ذات شعيرات لطيفة وعالية الجودة، لا يستطيع الأشخاص حماية الأسنان الحساسة فحسب، بل يمكنهم أيضًا تحسين تنظيف الأسنان وتعزيز صحة الفم بشكل أفضل.

-الخيط المنتظم

يظل استخدام خيط الأسنان حجر الزاوية في صحة الأسنان، حيث يزيل بشكل فعال البلاك والحطام من المساحات بين الأسنان حيث لا يمكن لفرشاة الأسنان الوصول إليها، كما أنه ضروري لتهدئة وشفاء اللثة المنتفخة والملتهبة. في الوقت الحاضر، بالإضافة إلى خيط تنظيف الأسنان التقليدي، أصبحت أدوات تنظيف الأسنان خيارًا شائعًا ومريحًا، مما يوفر سهولة الاستخدام والفعالية، خاصة لأولئك الذين يتنقلون أو الذين يعانون من مشكلات في البراعة، يلعب التنظيف المنتظم بالخيط، سواء باستخدام الخيط أو خيط تنظيف الأسنان أو خيط التنظيف المائي - والذي يستخدم تيارًا مضغوطًا للتنظيف بين الأسنان - دورًا حاسمًا في تقليل فرط الحساسية والوقاية من أمراض اللثة، مما يجعله ممارسة أساسية للحفاظ على صحة الفم.

-التعديلات الغذائية
تجنب الأطعمة والمشروبات السكرية والحمضية يمكن أن يمنع المزيد من تلف المينا والحساسية. إن التركيز على استهلاك الفواكه والخضروات الطازجة والكثير من الماء، مع تجنب الكافيين والمشروبات الحمضية، يمكن أن يساعد في إدارة حساسية الأسنان.
 

-العناية المنتظمة بالأسنان

تعد متابعة زيارات وتنظيف الأسنان أمرًا ضروريًا لمعالجة المشكلات الأساسية مثل أمراض اللثة أو الحشوات غير الكافية التي تساهم في الحساسية. العلاجات المهنية التي يوصي بها طبيب الأسنان، مثل تطبيقات الفلورايد أو عوامل إزالة التحسس، توفر راحة طويلة الأمد.


المصدر: timesofindia.
 


-