الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

طريقة بسيطة تساعد على إزالة 90% من ملوثات مياه "الحنفية"

طريقة بسيطة تساعدك
طريقة بسيطة تساعدك على محو 90% من ملوثات مياه "الحنفية"

تحتوي مياه الشرب القادمة من الصنبور على الكثير من الشوائب مثل الجزيئات البلاستيكية الصغيرة التي لا يزال من غير الواضح مدى تأثيرها على صحتنا. لكن وجدت دراسة جديدة أن هناك طريق بسيطة يمكنك القيام بها في منزلك بكل سهولة للتخلص من معظم هذه الشوائب.

وجدت الدراسة أن غلي ماء الصنبور لمدة 5 دقائق قبل شربه يمكن أن يزيل ما لا يقل عن 90% من الجزيئات البلاستيكية الضارة المحتملة.

وتتكون المواد البلاستيكية الدقيقة من قطع صغيرة من الحطام البلاستيكي يبلغ طولها أقل من 0.2 بوصة (5 ملم)، وفقًا للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA).

ومن المستحيل تجنب هذه البقايا المتحللة من النفايات الصناعية والسلع الاستهلاكية: فهي موجودة عبر المحيطات والغلاف الجوي، وداخل المياه المعبأة.

قتل الخلايا البشرية

ولا تزال الدراسات حول كيفية تأثير المواد البلاستيكية الدقيقة على صحة الإنسان ضئيلة وغير حاسمة، وفقًا لمنظمة الصحة العالمية. فحتى الآن، يُعتقد أن بعض المواد البلاستيكية غير ضارة، في حين تبين أن البعض الآخر، مثل البوليسترين، يقتل الخلايا البشرية، ويسبب التهاب الأمعاء ويقلل الخصوبة لدى الفئران.

وفي دراسة جديدة، نُشرت في مجلة Environmental Science and Technology Letters، بحث العلماء في طرق منزلية عملية لإزالة المواد البلاستيكية الصغيرة من مياه الشرب. وأحد الأسئلة التي كانوا مهتمين بها بشكل خاص هو ما إذا كان الماء المغلي يمكن أن يخلصها من التلوث البلاستيكي الدقيق.

وكتب الباحثون في الدراسة الجديدة: "إن شرب الماء المغلي، وهو تقليد قديم في بعض الدول الآسيوية، من المفترض أنه مفيد لصحة الإنسان، حيث أن الغليان يمكن أن يزيل بعض المواد الكيميائية ومعظم المواد البيولوجية". 

وأضافوا أنه "ومع ذلك، لا يزال من غير الواضح ما إذا كان الغليان فعالًا في إزالة NMPs [النانو/البلاستيك الدقيق] في ماء الصنبور أم لا."


-