الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري

فرصة كبيرة لطي الخلافات.. أردوغان يلتقي نتنياهو لأول مرة وجها لوجه

صدى البلد

التقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للمرة الأولى وجهاً لوجه على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية.

وبحسب رويترز، يعد هذا الاجتماع معلما هاما في تحسين العلاقات بين تركيا وإسرائيل.

أرضية مشتركة للتعاون

قالت الرئاسة التركية على منصات التواصل الاجتماعي، إن الزعيمين ناقشا القضايا السياسية والاقتصادية والإقليمية ومسألة فلسطين وإسرائيل. وأبلغ أردوغان نتنياهو، أن البلدين يمكنهما التعاون في مجالات الطاقة والتكنولوجيا والابتكار والذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني. ومن المتوقع أن تكون الطاقة أحد المجالات الرئيسية للتعاون الثنائي.

وقال وزير الطاقة التركي ألبارسلان بايراكتار، الذي شارك في الاجتماع: "ركز الاجتماع على فرص التعاون في مجال الطاقة بمجالات استكشاف وإنتاج وتجارة الغاز الطبيعي". وأكد مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي في بيان، أن الزعيمين اتفقا على تبادل الزيارات في أقرب وقت ممكن.

توترات وصراعات

أعادت تركيا اعترافها بإسرائيل عام 1949، وكان لهما علاقات وثيقة في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية. في عام 2010، اعترضت قوات إسرائيلية بالقوة سفينة إغاثة تركية تحمل مساعدات إلى قطاع غزة المحاصر من قبل إسرائيل، ما أدى إلى مقتل 10 مواطنين أتراك. ثم طردت تركيا سفير إسرائيل، وانخفضت العلاقات بين البلدين إلى أدنى مستوى.

في عام 2016، استأنف البلدان علاقاتهما الدبلوماسية، لكن في عام 2018، مع تصاعد الصراع بين فلسطين وإسرائيل، قتل جيش الاحتلال عددًا كبيرًا من الفلسطينيين المشاركين في احتجاجات في قطاع غزة، لذا استدعت تركيا سفيرها لدى إسرائيل، وطردت السفير الإسرائيلي. ردًّا على ذلك، طردت إسرائيل قنصلها العام في القدس، ما تسبب في ازدياد التوتر بين البلدين مجددًا.