ﻣﻮﻗﻊ ﺻﺪﻱ اﻟﺒﻠﺪ

صدى البلد
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمد صبري
الإشراف العام
إلهام أبو الفتح
رئيس التحرير
أحمــد صبـري
Advertisements

يوسف أسامة لاعب باريس سان جيرمان السابق: طنطا رفضني وتشيلسي طلب ضمي.. أحلم بتمثيل المنتخب.. وصلاح مثلي الأعلى

الإثنين 30/نوفمبر/2020 - 12:24 م
يوسف أسامة
يوسف أسامة
Advertisements
محمد السعيد
بعيدون عن الوطن لكنهم لم يفارقوه بقلوبهم وجوارحهم، يدينون بالفضل والولاء لأم الدنيا، يحلمون بشرف ارتداء قميص منتخب مصر والدفاع عنه، وقيادته لمزيد من الإنجازات والبطولات.

 هم نجوم المستقبل وأمل مصر في السنوات القادمة الذين سيتسلمون الراية من جيل محمد صلاح وأحمد حجازي والنني وتريزيجيه، لمواصلة رفع علم مصر فوق كل أرض وتحت أي سماء.  

وفي إطار ذلك يحرص "صدى البلد" على إلقاء الضوء على المواهب المصرية الشابة في معظم أنحاء العالم،وكان لنا هذا اللقاء مع يوسف أسامة لاعب فريق باريس سان جيرمان السابق ..

إليكم نص الحوار مع يوسف أسامة لاعب فريق أتلتيكو دي باريس الحالي :

كيف بدأت حكايتك مع كرة القدم؟

أنا مواليد 2005 محافظة الغربية، خضت اختبارات في نادي طنطا في عام 2011 تقريبا، لكن يتم قبولي، سافرت بعدها إلى فرنسا، وخضت اختبارات في نادي باريس سان جيرمان ونجحت، ثم أنتقلت الموسم الماضي إلى أتلتيكو دي باريس.


كيف تقضي وقتك في ظل أزمة كورونا؟

أذهب إلى المدرسة بالشكل طبيعي، كنت  أتدرب ساعة يوميا خلال فترة الإغلاق بسبب أزمة كورونا.

حاليا أعتمد على نفسي في معظم الأوقات، والدي يسافر كثيرا إلى مصر.

هل تزور مصر كل فترة؟

للأسف لا، الأمر صعب بسبب الدارسة والتدريبات.

ما مركزك في الملعب؟

تحت رأس الحربة ، وأحيانا مهاجم.

هل تتابع الكرة المصرية؟

نعم أتابع الكرة المصرية، أحب فرجاني ساسي وشيكابالا.

من هو أفضل لاعب في مصر من وجهة نظرك؟

أحمد سيد زيزو لاعب الزمالك، لاعب سريع وقوي.

هل تلقيت عروضا من الدوري المصري خلال الفترة الماضية؟

لا ولكنني لا أفكر في العودة إلى مصر حاليا، تشيلسي طلب ضمي مؤخرا، ولكن الأمور توقفت حاليا بسبب كورونا، ومن المقرر أن أنضم إليهم خلال الفترة المقبلة.

من هو مثلك الأعلى؟

محمد صلاح هو مثلي الأعلى، أحلم باللعب جانبه في صفوف منتخب مصر يوما ما.

حدثنا عن طموحاتك وأهدافك؟

أحلم باللعب في ريال مدريد، وتمثيل منتخب مصر الأول.

ما أصعب موقف تعرضت له كلاعب كرة قدم؟

رفضي في اختبارات طنطا، كنت أتمنى اللعب في طنطا وقتها، لكن لم يتم قبولي في النهاية.

Advertisements
Advertisements